جديدنا

تجربتي مع اختبار القدرات المحوسب

 تجارب اختبار القدرات المحوسب

تعتبر تجربة اختبار القدرات المحوسب من الاختبارات الأكثر دهشة والأكثرإثارة للطلاب، وهاذ يرجع إلى أنه اختبار له سمعة غير جيدة بالنسبة للكثير من الطلاب حيث أنه يؤثر على أداء الطالب، كما يشعر الطالب من خلاله بالكثير من التوتر والخوف والقلق المرضي أيضًا، وكانت تجربتي مع اختبار القدرات المحوسب تجربة فريدة من نوعها، حيث إنني قمت بالمذاكرة لمدة شهر واحد فقط لذلك الاختبار، اعلم أنني تهاونت كثيراً في التحضير والمذاكرة له، وقمت بحفظ القوانين الذهبية أيضًا، ولكن كانت النتيجة هي 82%.
أما في اختبار القدرات الثاني كان ورقي أيضًا، الفترة بين الاختبارين كانت 3 شهور فقط، ولكنني لم أقم بالمذاكرة بشكل جيد له وكنت فقط أقوم بمراجعة الأساسيات من احدى منصات الإنترنت، ومنها: منصة نون، تويتر، فيسبوك، حصلت من بعدها على نتيجة 85% في الاختبار الثاني.
أما في اختبار القدرات الثالث قد حصلت على درجة 79% وكانت بالنسبة لي فرحة كبيرة للغاية، حيث أن هذا الاختبار كان في شهر 7 وكنت متفائلة بهذا الاختبار عن غيره من الاختبارات الأخرى، كنت اشعر بأنني سوف أحصل على درجة اعلى من 80% ولكن قدر الله وماشاء فعل.

تجربتي مع اختبار القدرات المحوسب

تعد تجربتي مع اختبار القدرات المحوسب من التجارب التي سوف يستفاد منها بشكل كبير، وهذا يرجع إلى إنني مثل أي طالب يريد أن يقوم بعمل اختبار القدرات من أجل الدخول إلى الجامعة التي يريدها، بعد أن انتهيت من المرحلة الثانوية أصبح لي اختبارات القدرات ما هو إلا كابوس، وعاصرت الكثير من التجارب الأخرى التي كانت تؤكد ما اشعر به من خوف وتوتر حيال اختبار القدرات، وكنت اشعر أن هذا الأمر من المستحيل أن أقوم به، ولكن استطعت أن أخلق من هذا المناخ حافز لي من أجل النجاح في اختبار القدرات، بحثت كثيراً حول المعلومات المتوفرة لاختبار القدرات.

جمعت كافة الحسابات المتوفرة على تويتر وغيرها من المنصات الإلكترونية التي تذكر تجارب البعض في اختبار القدرات، وفي النهاية حصلت على حصيلة كبيرة من التجارب والمعلومات حول اختبار القدرات، بدأت أقوم بمتابعة الكثير من القنوات التعليمية المتوفرة على الإنترنت ومنها: قناة فهد التميمي، قناة فهيد سليمان التعليمية، وقمت ببدء المذاكرة من خلال الملخصات التي توفرت وذاكرت بشكل ورقي لان كان اختبار القدرات ورقي في بداية الأمر، وهذا كان من اكبر الأخطاء التي قمت بها، قمت بتكثيف المذاكرة لمدة تصل إلى 6 شهور، وأريد أن احصل على أي معلومة لها علاقة بالاختبار ولكني تهاونت في القسم اللفظي.

لم ألتفت إلى القسم اللفظي إلا قبل اختبار القدرات بأسبوعين فقط لا غير، قمت بالذهاب إلى الامتحان بكل حماس وتناولت وجبة خفيفة قبل الامتحان، بالإضافة إلى إنني كنت حريض على تناول المزيد من الشكولاتة لكي تزيد من تركيزي في هذا الوقت الهام، وبالفعل خضعت للاختبار الأول وهو الاختبار الورقي وحصلت من خلاله على درجة 94%، تعد تلك النتيجة كانت مرضية لي خاصة إنني لم أعطي المذاكرة حقها بالشكل الصحيح، خاصةً في الجزء اللفظي، إذا أردت أن تحصل على تجربتي مع اختبار القدرات المحوسب يجب أن تتابع ما حدث لي في الاختبار القادم.
اختبار القدرات

مر بعض الوقت حتى قمت بالتحضير إلى الاختبار المحوسب اجتهد كثيراً في التحضير له، اكتفيت بأن احصل على الملخصات الخاصة بالامتحان أو الاختبار.
ذهبت إلى الاختبار وانا غير مستعد بالشكل الجيد وهذه من اكبر الأخطاء التي قد يقع فيها الطلاب، انصح الجميع أن لم تكن مستعد لا تذهب وتهدر هذه الفرصة.
في النهاية حصلت على درجة 90% ولكنها لم تكن الدرجة التي أريدها في البداية، قررت بعدها أن أقوم بالتركيز على نقاط ضعفي وهي القسم اللفظي.
قمت بوضع خطة جيدة من أجل الحصول على درجات أعلى في الاختبارات القادمة، قمت بشراء كتاب المعاصر وهو يعد من أفضل الكتب التي ساعدتني في هذا الأمر.
أما بالنسبة للجزء اللفظي اشتريت كتاب يسمى هدفك 3، يساعدك هذا الكتاب في أن تقوم بحل المزيد من الأسئلة.
تستطيع أن تنتهي من هذا الكتاب في مدة 60 يوم إذا قمت بدراسة ساعة كل يوم، أصبحت هذه الكتب هي أسلحتي للنجاح في الاختبارات.
أصبح لدي شهر واحد فقط على الاختبار، قمت باستغلال هذه الفترة في الحصول على أسئلة الاختبار المحوسب من على الإنترنت.
وبالفعل حصلت في النهاية على 97%،كانت هذه الدرجة هي مبتغاي منذ البداية، ووفقني الله لهذا واستطعت أن أقوم الآن بكتابة تجربتي مع اختبار القدرات المحوسب الذي تخطيته بنجاح بعد عدة محاولات.

 نصائح لاختبار القدرات المحوسب

الكثير من الطلاب يشعرون بالتوتر والخوف الذي لا داعي له من اختبار القدرات المحوسب، لذلك يمكنك أن تبادر في معرفة إحدى النصائح التي تساعدك في اجتياز اختبار القدرات بدون أي عقبات أو مخاوف، ومنها:

امتحان القدرات لن تنجح فيه بالحظ، ولكنه يحتاج إلى تحضيرات ومذاكرة جيدة.
السؤال الصعب الذي يقابلك في الاختبار اتركه لآخر الوقت.
استغل وقت فراغك في التحضير لاختبار القدرات، لا تستهين بالأوقات الفارغة لديك لأنك من خلال هذه الأوقات تستطيع أن تستفاد بشكل كبير في حياتك.
حاول أن تتعرف على نقاط ضعفك وتقوم بعلاجها، أي إذا كانت لديك مشكلة مع الجزء الكمي أو اللفظي يجب عليك حلها بوقت كافي قبل الاختبارات.
إذا أصيبت في أي وقت بالقليل من الإحباط أو الإرهاق، يفضل أن تقوم على الفور بقراءة المزيد من قصص النجاح، لان قصص النجاح هي التي سوف تعطيك الطاقة والحيوية بشكل كبير.
الاختبار الخاص بالقدرات هو في مصلحة الطالب أولاً، لذلك يجب عليك أن لا تشعر حياله بالكثير من الخوف أو الكره أو المشاعر السلبية الأخرى.
لان من خلال هذا الاختبار سوف تثق في نفسك أكثر وسوف تقوم بالعمل عليها.
يفضل أن تقوم بالتحضير إلى اختبار القدرات قبل موعد بفترة لا تقل عن 6 شهور، وبهذا الشكل تتمكن من أن تحصل على النتيجة التي تريدها بدون نقصان.
 كما أن فكرة التهاون في المذاكرة وعدم اخذ الأمر على محمل الجد، سوف تؤثر بشكل كبير في الدرجة النهائية وسوف تلاحظ هذا بنفسك.

تجربتي مع اختبار القدرات المحوسب سوف تساعد الكثير من الأشخاص في الحصول على طريقة المذاكرة الصحيحة والتحضير الجيد لهذا الاختبار، يعد هذا الاختبار ليس بالصعوبة التي يشعر بها البعض ولكنه يحتاج إلى ترتيبات تساعد على النجاح به، أي إذا استطعت أن تنجح في هذا الاختبار يجب عليك أن تحضر له جيداً وتوفر له وقته الكافي للمذاكرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *